منتديات بحبك يارب
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


منتدى اسلامى
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» سبب انتصارات الاسلامية الكبرى
الأحد يونيو 19, 2016 7:56 pm من طرف محمدخميس

» الاستعداد لشهر رمضان
السبت مايو 28, 2016 11:32 am من طرف محمدخميس

» تجليات الله عزوجل فى ليلة النصف من شعبان
الثلاثاء مايو 17, 2016 1:07 am من طرف محمدخميس

» نتيجة الصلاة على سيد المرسلين
الأحد مايو 15, 2016 2:44 pm من طرف محمدخميس

» معنى كلمة رقيب
الأربعاء مايو 11, 2016 10:28 am من طرف محمدخميس

» رفع اعمالنا الى الله
الإثنين مايو 09, 2016 5:09 pm من طرف محمدخميس

» وصايا سيدنا محمد لشهر شعبان
الأحد مايو 08, 2016 1:19 pm من طرف محمدخميس

» نوم رسول الله صل الله عليه وسلم
الأحد أبريل 17, 2016 11:33 am من طرف محمدخميس

» كرم الله لعباده
الأربعاء مارس 30, 2016 10:41 am من طرف محمدخميس

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

شاطر | 
 

 كفى أيها اللسان!!!..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
القران حياتى



عدد المساهمات : 70
نقاط : 16680
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 09/06/2013
الموقع : http://path-2-happiness.com/

مُساهمةموضوع: كفى أيها اللسان!!!..   الثلاثاء يوليو 30, 2013 2:19 am

اللسان عضو خطير،فلا تستهين بما يصدر منه من أقوال فقد يكون سبباً في دخولك الجنة وقد يكون سبباً في دخولك النار،فهو سلاح ذو حدين..إذا استخدمته في الخير وقول الحق والطاعات جنيت ثماره الطيبة في الآخرة ،يوم الموقف العظيم يوم لا ينفع مال ولا بنون،وإذا استخدمته بصورة سلبية وسيئة كان سبباً في هلاكك وغضب الله عليك.
..انتبه....
فكل ما يصدر من لسانك أنت محاسب عليه يوم القيامة،ألا تخجل من السموم والآفات التي يبصقها لسانك،أفق فالله ناظرٌ إليك ..فأريه منك ما يرضيه عنك... أتخشى من العباد ولا تخشى الله!!!...الذي يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور.....
قال تعالى )) مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))[ق: 18]
ولقد أمرنا الرسول (صلى الله عليه وسلم ) بالصمت إن لم نستطيع قول خير،وجعله من الإيمان.
عن أبي هـريـرة رضي الله عـنه، أن رســول الله قال : { من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت } .
فمن الإيمان أن يتكلم المسلم إذا كان الكلام خير ويصمت إذا كان الصمت خير،فالمؤمن لا يتكلم إلا بخير ويعرض عن اللغو والباطل..
احرصوا أحبائي في الله على استقامة ألسنتكم ،فإن القلوب متعلقة باستقامة الألسن
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- « لاَ يَسْتَقِيمُ إِيمَانُ عَبْدٍ حَتَّى يَسْتَقِيمَ قَلْبُهُ وَلاَ يَسْتَقِيمُ قَلْبُهُ حَتَّى يَسْتَقِيمَ لِسَانُهُ» ،واعلموا أن الله عز وجل لا ينظر إلى صوركم من مال وجاه أو سلطان ولا ينظر إلى أجسادكم إنما ينظر إلى قلوبكم
قال (صلى الله عليه وسلم):
(إِنَّ اللَّهَ لَا يَنْظُرُ إِلَى صُوَرِكُمْ وَأَمْوَالِكُمْ ، وَلَكِنْ يَنْظُرُ إِلَى قُلُوبِكُمْ وَأَعْمَالِكُمْ)
وهذا وعد من الرسول (صلى الله عليه وسلم) بدخول الجنة لمن يحفظ لسانه قال (صلى الله عليه وسلم) :" من يضمن لي ما بين لحييه (أي لسانه)ورجليه(أي فرجه) أضمن له الجنة"
ولنعلم أن آفات اللسان تفسد الصيام ،فماذا يفعل الله عز وجل بصيامنا عن الطعام والشراب وعدم صيامنا عن آفات اللسان.
وقال صلى الله عليه وسلم :"رب صائم ليس من صيامه إلا الجوع ورب قائم ليس له من قيامه إلا السهر "
فكما أن الطعام والشراب يفسد الصيام فكذلك آفات اللسان تفسده وتفقد ثوابه.
فهيا لنقول للساننا كفى أيها اللسان توقف عن (النميمة ،والغيبة، وقول الزور ،والكذب،......وكل ما يغضب الله عز وجل ) وأقبل على الخير والطاعات ....
وخير ما يهذب هذا اللسان كثرة تلاوة كتاب الله عز وجل فهيا بنا لنكون سوياً في رحاب القرآن مع كلام الله..
وهذه تلاوة مباركة من الذكر الحكيم..فلنستمع إليها ....
http://www.youtube.com/watch?v=2LG0WL3imCA&list=TLAcD64EAsW00
وإذا أردت المزيد يمكنك الدخول على بوابة الإسلام واختيار اللغة التي تناسبك والاستماع إلى تلاوات مباركة للقرآن الكريم بصوت أشهر المشايخ في العالم العربي
الرابط: http://islam.spacechanels.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.hapyroad.al-feqh.net
 
كفى أيها اللسان!!!..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بحبك يارب :: المنتدى العام-
انتقل الى: